الإخوان عُباد حسن البنا ( كشف حقيقة ديانة الإخوان ) ونائبه المقدس خليفة الشام المنتظر

الإخوان عُباد حسن البنا ( كشف حقيقة ديانة الإخوان ) ونائبه المقدس خليفة الشام المنتظر

هنا نكشف حقيقة الديانة الإخوانيه البناويه للإخوان غير المسلمون الممهدون لخلافة السفياني في الشام
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثس .و .جقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المأموم والإمام ..... نبي الله عيسى بن مريم .... والإمام المهدي العائذ المكي ...........

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ساعي البريد
Admin


عدد المساهمات : 283
نقاط : 605
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 17/04/2012

مُساهمةموضوع: المأموم والإمام ..... نبي الله عيسى بن مريم .... والإمام المهدي العائذ المكي ...........    الجمعة يونيو 15, 2012 11:22 pm






المأموم والإمام

نبي الله عيسى بن مريم ..... والإمام المهدي العائذ المكي ....



نبي الله تعالى عيسى ابن مريم ينزل للدنيا ( كعبد من عباد الله فقط ونبي سابق ختمت رسالته وانتهت برفعه للسماء ) أي ينزل للدنيا بصفته كعبد رباني فقط وليس ( بصفته نبيًا مرسلاً ) ولذلك فهو لا ينزل بشرع جديد ولا حرف زيادة ولا بتخفيف ولا بتكليف لا يزيد عن مهمته وهي إعلان الحق لليهود والنصارى الذين أختلفوا فيه ...ثم ليقتل المسيح الدجال الذي يدعي صفته ( ويأتي بشرع من الشيطان ) مدعيًا أنه وحي جديد !!

وهو يصلي خلف المهدي تكرمة لأمة الإسلام وإعلانًا بأنه من أتباع محمد صلى الله عليه وسلم النبي الخاتم الذي لا نبي بعده .

وهو يصلي خلف المهدي لأنه ينزل للدنيا في وقت يكون فيه المهدي هو إمام المسلمين , وعيسى ينزل بصفته كعبد مطيع لله تعالى فيكون أول من يطيع الله ورسوله فلا يخرج على إمام المسلمين المهدي بل يسمع ويطيع ليضرب للناس المثل في الطاعة بنفسه وهو من هو عليه السلام , فإنه إن صلى كإمام للمهدي والمسلمين فما أستطاع أن يعود للإمامة المهدي مرة أخرى لا في صلاة ولا في حكم , وهذا أصل من أصول طاعة ولي الأمر التي يضيعها أعداء المهدي من جنود السفياني وأمثالهم , فيأتي عيسى عليه السلام ليضرب المثل بنفسه على طاعة الإمام وتثبيت شرعيته وأركان ملكه . والله تعالى أجل وأعلم .

فسبحان الله العظيم الذي يجعل ( المسيح الدجال ) سيد خوارج عصره المستحل لكل حرام , ويجعل ( المسيح عيسى بن مريم عليه السلام ) سيد طائعين عصره وأول من يطيع الإمام . وبالتضاد تتضح الأشياء .


ولكن يبقى مقام نبي الله عيسى محفوظًا ( كنبي له مقام الأنبياء وحرمتهم وعصمتهم ) في معاملته ويبقى المهدي إمام راشد مثله مثل الراشدون الأربع أبي بكر وعمر وعثمان وعلي لا يزيد عنهم ولا ينقص شيئًا ومقامه من مقام هؤلاء الأربعة الراشدون .


ولذلك يكون على نبي الله تعالى عيسى عليه السلام أن يطيع الإمام .... رغم أن مقام عيسى عليه السلام ( كنبي ) أعلى من مقام خلافة المهدي ..... ورغم أن عيسى أفضل الف مرة من المهدي عند الله تعالى ..... ورغم أن عيسى عليه السلام مكرم من الله تعالى أكثر من المهدي الف مرة ......... ولذلك لو (( خُير المسلمون يومها في الإمامة لأختاروا نبي الله عيسى عليه السلام ولخلعوا بيعة المهدي !!! )) ولكن عيسى عليه السلام يأبى الخروج وشق عصا الطاعة على ولي الأمر المهدي ........ لأنه هذا هو دين محمد صلى الله عليه وسلم ......... لا دين الخروج والدجال ........ سلمت لنا يا نبي الله عيسى عليك السلام وسلم لنا صاحبك المهدي الذي تطيعه طاعة لله تعالى ولرسوله صلى الله عليه وسلم وإني لأشهد لك يا نبي الله عيسى أنك خير من المهدي ولكن الله يحكم كيف شاء فالف سلام عليك يا كلمة الله وروحه تعالى المهداه وحبيب أمة العدنان .

المهدي سيستحي من نبي الله عيسى عليه السلام ويستحي أن يؤمه في الصلاة , ولكن نبي الله المسيح عليه أجمل وأكمل السلام يعلم معنى طاعة ولي الأمر ويريد أن يثبت الإمام , ولا يريد من الناس أن تخلع إمامها لتختاره وهو الأعلى مقاما والخير إيمانا ...... ولكن المسيح عيسى عليه السلام لا يستحي من الحق ويطيع الله ورسوله بطاعته للإمام المهدي , ولا يريد أن يجعل المهدي يخلع قميص ألبسه له الله تعالى في أمر طاعته ........ فلك مني كل الحب يا صاحب العزم ونبي الرحمن يا عبد الله ورسوله المسيح لك مني الف سلام ووالله أشتاق لرؤياك أكثر مما أشتاق رؤية المهدي الإمام فأنك خير من المهدي وليس أفضل منك إلا حبيبي وحبيبك وحبيب الرحمن محمد خير الآنام صلى الله عليكما وسلم تسليما كثيرا ...



ونعم ( المسيح الدجال سيد خوارج عصره ) أولم يثبت بالحديث الشريف أنه يخرج في بقية الخوارج... كذلك فإن المسيح الدجال يكون ( أول الخارجين المارقين على دولة خلافة المهدي !!! ) ولا ده كلام من عندي !! أليس المسيح الدجال هو من يطلب محاربة المهدي والسطو على خلافته !! ولا هذا كلام من عندي !!! أليس ذلك مفهوما بالضرورة من مجمل أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم عن المهدي والدجال وصراعهما !!! ألا يخرج المنافقون من المدينة المنورة لينضموا للدجال الخارجي المارق على دولة خلافة المهدي !!! ولا هذا كلام من عندي !!! ألا يستحل الدجال كل حرام من دماء وعقيدة وحرم !! أم هذا كلام من عندي !!! ألا يخرج على الدين كله !!! ألا يكون (( خروجه )) الأكبر أعظم خروج في الدنيا !!! فكيف لا يكون بعد ذلك سيد خوارج عصره !!!






ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://warbana.arabfoot.net
 
المأموم والإمام ..... نبي الله عيسى بن مريم .... والإمام المهدي العائذ المكي ...........
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الإخوان عُباد حسن البنا ( كشف حقيقة ديانة الإخوان ) ونائبه المقدس خليفة الشام المنتظر  :: المــــهــــدي العـــائــــــذ والمـسـيــح الدجـال وسفــيــانـــي الشـــام ....... وفــتــنــة الإخــوان الكــبـــرى :: حتى لا نقع في شراك سفياني الإخوان ودجالهم ( أحذروا أشد الحذر )-
انتقل الى: